workimg

 اختتام فعاليات يوم اللّغة العربية الاثنين 2019/3/18 والتي أقامتها مكتبة الأسد الوطنية - الهيئة العامة السورية للكتاب، وبالتعاون مع: جامعة الجزيرة الخاصة ونادي شام الثقافي وفرع الاتحاد الوطني لطلبة سورية وبرعاية كريمة من الأستاذ محمد الأحمد وزير الثقافة، تضمنت الفعالية مجموعة من النشاطات الثقافية والفنية المتنوعة، افتتُحت الفعالية بحضور السيد ممثل وزير الثقافة مدير الهيئة العامة السورية للكتاب والأستاذ الدكتور عبد الرزاق شيخ عيسى رئيس الجامعة والسيد مدير مكتبة الأسد الوطنية والسيد مدير نادي شام الثقافي والسادة عمداء الكليات ورؤساء الأقسام في الجامعة وعدد كبير من المهتمين ومجموعة من طلبة جامعة الجزيرة الخاصة، حيث تم في البداية افتتاح معرض (امهات الكتب باللغة العربية) مع عرض بيبلوغرافيا في علم اللغة العربية بمكتبة الاسد الوطنية، بعد ذلك تم الافتتاح الرسمي للفعالية من خلال القاء مجموعة من الكلمات للسيد ممثل وزير الثقافة والأستاذ الدكتور عبد الرزاق شيخ عيسى رئيس الجامعة بالإضافة الى كلمة لمدير نادي شام الثقافي وبعض المشاركات الشعرية المتميزة، لتبدأ بعد الافتتاح مباشرة الورشات التدريبية التفاعلية التي استمرت طوال الفعالية، بعد ذلك تم عقد ندوة بعنوان (اللغة العربية والمعاصرة) للأستاذ الدكتور ممدوح خسارة والدكتور حسن الأحمد، ليُفتتح بعدها معرض للرسم بعنوان (تحية الى اللغة العربية في يومها)، بعدها ألقى الأستاذ الدكتور مهدي العش محاضرة بعنوان (المنهج التواصلي الوظيفي في تعليم اللغة العربية لغير المختصين) ، ليُقام بعد ذلك حفل توقيع كتب من إصدار الهيئة العامة السورية للكتاب عن اللغة العربية وقضاياها. بعدها عُقد منتدى اللغة العربية والذي تناول علاقة اللغة العربية مع الطب والفن والاعلام بمشاركة الأستاذ الدكتور بيان السيد والفنان غسان مسعود والاعلامية هيام حموي، ليبدأ بعد ذلك ملتقى الشباب الجامعي في حوار مفتوح حول (اللغة العربية والتعبير عن الذات) بإشراف الدكتورة ديمة بركات والأستاذ أحمد الطُبل، لتختتم الفعالية نشاطاتها بتكريم كل من (د. ملكة أبيض، د.عبد الله الدنان، المرحوم الدكتور فيصل ديوب) عن مجمل ماقدموه للغة العربية، وفي الختام قدّم مجموعة من أعضاء نادي الغناء والعزف في جامعة الجزيرة الخاصة عرض غنائي متميز تفاعل معه الحضور واختتمت معه هذه الفعالية المتميزة.
إدارة الجامعة تشكر كل من ساهم في تنظيم ونجاح هذه الفعالية وتخص بالذكر الدكتورة ديمة بركات على مجهودها وتنظيمها المتميز وفريق الجامعة التطوعي على المجهود الذي قدموه، وتشكر مكتبة الأسد الوطنية ممثلة بمديرها العام على استضافة هذه الفعالية ونادي شام الثقافي على تعاونهم.
مع أطيب التمنيات